كيف تلعب لعبة البطاقات اوه هيل

كيف تلعب لعبة أو هيل (Oh Hell)

ترجمة سمير ع. (عام 2019)

تعتمد لعبة "اوه هيل" على الحيل والخطط في أدوار اللعب. يأخذ اللاعبون أثناء اللعب دورهم في وضع البطاقات التي يكون وجهها لأعلى على الطاولة. وخلال اللعب فإن الاعب الذي يلعب البطاقة الأعلى قيمة يفوز ويربح جميع البطاقات الملقاة على الطاولة قبل بطاقته في جولة لعب. كما أن اللاعب الذي يفوز في دور ما خلال اللعب، هو اللاعب الذي يبدأ اللعب بوضع أول بطاقة في الجولة الجديدة من اللعب. ويستمر اللعب على جولات بنفس الطريقة حتى يتم اللعب بجميع البطاقات.

وكما في معظم الألعاب التي تحتوي على أخذ أدوار فإن اللاعبين في لعبة "أوه هيل" يقومون في كل جولة بجمع نقاط من خلال الفوز كل حسب مجموع بطاقاته، ومع ذلك فالفوز ليس مجرد أن تكسب الجولة، فقبل أن تلعب فعلًا ما لديك من بطاقات يجب عليك أن تحدد بدقة كم عدد جولات اللعب التي تعتقد أنك سوف تفوز بها.

إن أهمية التنبؤ الدقيق بإجمالي عدد الجولات التي ربحتها يفوق مكافأة الجولات التي ربحتها فعليًا ولذلك فالتقاط يد بطاقات سيئة لا يعتبر مشكلة بالضرورة. بالتأكيد ربما تكون جولة شاقة أسهل في الحكم من جولة أخرى رائعة. ومع هذا فإن قيامك بتقديرات وتوقعات دقيقة حول دورك في اللعب في كل جولة هو من يحدد نجاحك في اللعبة وهو مكون مرضي جدًا لمثل هذا النوع من الألعاب الورقية.

مرحلة توزيع البطاقات في اللعبة

يقوم الموزع بتوزيع كل بطاقة في رزمة بطاقات اللعب، بادئًا باللاعب الذي يجلس عن يساره، إلى أن يحصل كل واحد على نفس العدد من البطاقات. أنت تلعب بالورق ووجهه لأسفل. تقوم بوضع البطاقات المتبقية ثم تقلب البطاقة الأعلى لتحدد من الفائز في جولة اللعب هذه، أما البطاقات التي لم تلق للعب ليس لها دور في اللعبة ثانية. بالنسبة لدور الأربع لاعبين، والذي تخرج فيه كل البطاقات عليك قطع رزمة البطاقات لتحدد الورقة الرابحة قبل أن تلعب أول بطاقة في دورك.

بعد أن ينتهي دور اللعب واحتساب النقاط، يتم توزيع البطاقات مع عقارب الساعة في الدور التالي ولا يأخذ ذلك اللاعب البطاقات. وفي التوزيع المتعاقب، فأنت توزع بطاقة أقل لكل لاعب ويستمر التقليل لكل دور متتابع إلى أن يحصل كل لاعب على بطاقة واحدة فقط. وبعد دور البطاقة الواحدة يتزايد عدد البطاقات بموجب بطاقة واحدة في كل جولة، ويتتابع التزايد حتى يصل إلى الحد الأقصى مرة أخرى. تنتهي جولة اللعب بعد ثاني تزايد للحد الأقصى، والفائز هو اللاعب الذي ينهي الجولات بأكبر إجمالي بطاقات.  

كما يمكن بدء اللعب أيضا بتوزيع بطاقة واحدة، ثم يتم زيادة البطاقات في الجولات التالية حتى الوصول إلى الحد الأقصى، ثم عد وانزل حتى البطاقة الواحدة، كلا الطريقتان صحيحتان في اللعب، ولا يهم ما اخترت من الطريقتين. إذا تعادل لاعبان في نهاية اللعبة، يستمر التوزيع ويلعب كل واحد منهما دورًا زيادة بالعدد الأقصى للبطاقات ويستمر اللعب بالحد الأقصى من البطاقات حتى تحدد فائزاً في نهاية اللعب.

الفوز بالورقة الرابحة

يجب أن تبدأ اللعب ببطاقة لها نفس الرمز أو أن تتبع نفس الرمز للبطاقة إذا ما استطعت ذلك. إذا لم يكن لديك بطاقة تحمل نفس الرمز لتبدأ اللعب يمكنك أن تلعب بالبطاقة التي تحمل أعلى قيمة (الورقة الرابحة) والتي تربح بطريقة تلقائية جولة اللعب وهذا في حالة إن لم يكن لدى الخصم بطاقة تحمل قيمة أعلى مما لديك. يمكنك أيضًا ترك (أو تجاهل) بطاقة من أي رمز آخر – في حالة عدم قدرتك على الفوز في الجولة. إن أصغر بطاقة رابحة يمكنها الفوز حتى على (أي من بطاقات الرموز غير الرابحة).

وضع الرهان الخاص بك

بعد أن تنظر إلى ما لديك من بطاقات تنازل عن كبرياءك وقم بوضع عرضًا واقعيًا، وسيمثل رهانك عدد مرات الأدوار التي عزمت على خوضها أثناء لعب دور البطاقات. يبدأ الرهان من اللاعب الذي عن يسار الموزع الذي يستطيع أن يعلن عن أي عدد من الأدوار التي يرغب فيها وصولاً إلى الحد الأعلى والذي هو عدد البطاقات التي أخذها كل لاعب.

إن مقدار ما تراهن به يعتمد على ما لديك من البطاقات العالية، والبطاقات الرابحة، وما يعرضه اللاعبون الأخرون من حولك. كلما ذاد عدد اللاعبين المحيطين بك الذين يعرضون بطاقاتهم كلما قل معدل تقييم ما لديك من بطاقات في دور اللعب والعكس صحيح. إضافة لما سبق، إذا كان لديك القدرة إذا كان اللاعبون الذين لديهم بطاقات لعب جيدة هم عن يمينك مباشرة (بناء على ذلك قم باللعب بعدهم واستحوذ على أرباحهم) يمكنك رفع رهانك مرة أخرى عن طريق جولة لعب أخرى.   

يستمر الرهان في اتجاه عقارب الساعة حتى تعود مرة أخرى عند الموزع. الذي له الرهان النهائي. لا شيء يوقف اللاعبين من الرهان. كمجموعة، وللكثير جدًا من الأدوار أو القليل جدًا منها وأي لاعب يمكنه ألا يجرب أدوار اللعب مطلقًا. يمكن لكل واحد فيما عدا الموزع أن يراهن في العديد من الأدوار بقدر ما يعتقد أنه يستطيع معرفة الحد الذي يصل لعدد البطاقات التي تم توزيعها على كل لاعب. واحدة من الخصائص الصغيرة في لعبة أو هيل! التي يمكن أن تقود إلى السعادة البالغة (أن لم تكن أنت الموزع سيء الحظ) هي أن إجمالي عدد جولات اللعب التي سيلعبها اللاعبون لا يمكنها أن تساوي عدد أدوار اللعب المتاحة. على سبيل المثال: إذا كان كل شخص لديه خمس بطاقات لا يمكن أن يكون عدد عرض جولات اللعب خمسة؛ لذلك إذا قام أول ثلاثة لاعبين بعرض 1، 2 و 1، بالتالي لن يستطيع الموزع أن يوافق على فوز جولة واحدة من اللعب لأنه إن فعل ذلك فسيكون الأجمالي خمسة.

يقوم مسجل النقاط بتسجيل الرهانات في ورقة نقاط الفوز بينما يعرضها اللاعبون حتى يستطيع فحص دقة العروض بعد ذلك ويخبر الموزع أي عرض منهم قد تم منعه.

إذا قمت بعرض خارج الدور، يقف العرض ويمكن أن يستفيد اللاعبون الأخرون منه عن طريق الحصول على المزيد من المعلومات. ومع ذلك، يمكن للموزع أن يقوم بعرض خارج الدور، ولا يتوقف لأن عدم الاستفادة من العرض تذهب إلى الموزع.

افترض أن أربعة أشخاص يقومون باللعب، وأنت كنت أول من يوقم بالعرض. إذا كانت بطاقات الهارت هي البطاقات الرابحة ربما في يوم جميل جدًا أن تفز بالأربعة أدوار. فأنت متأكد أنك ستفوز مرة واحدة على الأقل إن لم يكن اثنان. والاحتمالات في صالحك، وعلى كل الأحوال ربما من الأذكى أن تعرض اتثين بدلاً من ثلاثة وبعدها أنصت بعناية لباقي العروض لتحدد الخطة التي ستلعب بها.

احدى الالعاب المتوفرة اون لاين الفريدة من نوعها هي لعبة بلاك جاك اون لاين ومن ميزاتها بانها  تطلب الحيل والخطط في أدوار اللعب كذلك وهي ملائمة جدا لمحبي التحدي!

المصدر: Dummies.com

كل الحقوق محفوظة © 2020 | 7alalcasino